الرئيسية / الفعاليات / مراسيم تشييع الشهيد صالح الحموش

مراسيم تشييع الشهيد صالح الحموش

 

شيع اليوم المئات من اهالي منطقة ديرك جثمان المقاتل في وحدات حماية الشعب الشهيد صالح خضر الحموش الذي استشهد في حملة تحرير دير الزور الى مثواه الاخير في مقبرة الشهيد خبات ديرك وسط زغاريد الامهات والشعارات التي تمجد نضال شهداء الحرية والكرامة.

بدأ المراسيم بالعرض العسكري الذي قدمه وحدات حماية الشعب وقوات واجب الدفاع الذاتي ووحدات الانضباط العسكري.

ومن ثم القى الرئيس المشترك للمجلس التأسيسي للفدرالية الديمقراطية لشمال سوريا السيد منصور السلوم كلمة قال فيها: باسمكم جميعاً اترحم على شهدائنا وانحني اجلالاً وإكراماً فهم خالدون في ذاكرتنا وذاكرة الاجيال والتاريخ مهما قلنا ومهما كتبنا لن نفيهم حقهم هؤلاء نور دربنا ومصدر حياتنا ,وثقتنا ان نكون على العهد الذي استشهدوا من اجله, والتحية لقواتنا البطلة التي تقود حرباً شرساً ضد الارهاب كما احيي بأسكم جميعاً قبيلة الشرابيين التي قدموا اروع نموذجاً للتضحية والفداء, ايتها الامهات ايها الرفاق نودع العام السابع التي اعتصرت قلوبنا وادمتها وخلفت الدمار والتشريد والقتل انما يفرج صدورنا وقلوبنا هو العام المنصرم هو عام التحرير تحرير الارض والعرض والشرف استطعنا في العام المنصرم من تحرير الرقة والطبقة ودير الزور وهذا ما يعيد النا الامل بأن تكون هذه السنة سنة الحرية لكم جميعاً ولقائد الامة عبد الله اوجلان كما وهو عام الاستحقاقات عام نيل الحقوق لأننا نودع الارهاب سنودع مستنقع الدم وسنعيد البسمة الى اطفالنا وسنكتف دموع امهاتنا اللواتي قدمن نموذجاً للتضحية والفداء قدمن فلذات اكبادهن من اجل الوطن والمواطنة.

وتابع حديثه بالقول: ان قواتنا تنبع من محبتكم من اخوتكم ومن تشارككم في الميدان وفي الخندق مما جعلنا نموذجاً وحطمنا اسطورة الدكتاتورية وبات العالم الان يزعم ويقروا اعترافاً بفيدراليتنا وبمشروعنا الفدرالي.

واختتم حديثه قائلاً: نقول للعالم اجمع ان مشروعنا هو المشروع الصحيح الذي يحتم الدماء ويعود المهاجرين ويبني الوطن بناءً ديمقراطياً تشاركياً اخوياً ينعم الجميع فيه بالخير والهناء ونكون اخوة وشركاء في المواطنة وقد اثبتنا للوطن اننا جديرون بقيادته لأننا قدمنا كل ما نملك لطرد الارهاب وبناء الامة الديمقراطية التشاركية التي يتساوى فيها الجميع.

ومن ثم قرئت وثيقة الشهيد وسلمت لذويه حيث القيت كلمة باسم عائلته وباسم العشيرة الشرابية قيل فيها: ننحني ونفتخر بالشهداء الذين سبقوه الى درب النور والحرية والكرامة هؤلاء الشهداء الذين ننحني لهم اجلالاً وإكراماً لعظمتهم نحن عائلة الشهيد صالح الحموش وعشيرته الشرابية نبارك لكم جميعاً استشهاد ابننا الغالي صالح الذي تعتبر شهادته اكبر دليل على اخوة الشعوب التي نادى بها القائد العظيم عبدالله أوجلان كما تعتبر شهادته عرساً حقيقياً له وللشهداء الذين سبقوه ايها الاخوة الحضور لا يوجد نصر بدون شهادة ولا يوجد حرية بدون تقديم الشهداء فأما الشهادة واما النصر فالشهادة اولاً لأنها الطريق الى النصر تحية والف تحية للشهداء تحية للبطل الشهيد صالح خضر الحموش والف تحية للشهداء الذين سبقوه والف الف تحية للقائد العظيم عبدالله أوجلان.

ووريت بعدها جثمانه الى مثواه الاخير وسط الشعارات التي تعاهد السير على خطاه.

المكتب الاعلامي للمجلس التأسيسي للفدرالية الديمقراطية لشمال سوريا.

DSC_0095 DSC_0037 DSC_0040 DSC_0072 DSC_0082

عن fedrasyonrojava

شاهد أيضاً

فوزة يوسف : ما زال الخطر قائماً

  دار الحديث عن اتفاق على ثلاثة مواد بين الوفدين الأمريكي والتركي حول ما تسمى ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


*