الرئيسية / الأخبار / هدية يوسف “إننا سوف نعمل لبناء نظام يحمي مكونات المنطقة ويدافع عنها”

هدية يوسف “إننا سوف نعمل لبناء نظام يحمي مكونات المنطقة ويدافع عنها”

عقد المجلس التأسيسي للنظام الإتحادي الديمقراطي الفدرالي شمال سوريا إجتماعاً موسعاً لأهالي قرية جل آغا التابعة لمنطقة كركي لكي.

وحضر الإجتماع الرئيسة المشتركة للنظام  الفدرالية الديمقراطية لشمال سوريا هدية يوسف إلى جانب المئات من الأهالي.
ووقف المجتمعون دقيقة صمت على ارواح المناضلين ثم تحدثت الرئيسة المشتركة للنظام الفدرالي الديمقراطي لشمال سوريا هدية يوسف عن الوضع السياسي المنصرم حيث اشارت يوسف في حديثها “هناك تلميحات في السياسة الامريكية الجديدة وهي الاستمرار في محاربة داعش ومواقف واضحة تجاه التيارات الاسلامية التي تحارب باسم الاسلام وترهب المجتماعات”.
اوضحت هدية يوسف “ان النقطة الأهم التي تم النقاش عليها في الإجتماع الثاني للمجلس التأسيسي للنظام الإتحادي الديمقراطي لشمال سوريا هي جغرافية شمال سوريا التي تضم مكونات اساسية وهم الكرد والعرب والسريان والارمن والآشور والتركمان الشركس الذين ساهموا في تطوير الحضارة ووضع تسميات لهذه المناطق”.
ولفتت هدية يوسف الإنتباه في حديثها حيث قالت”حاولت روسيا ان تكون هي المبادرة بمسك زمام الأمور بيهدها لذلك عملت على سحب تركيا إلى مأزق الأزمة السورية وتركيا دخلت في معمعت هذه الأزمة”.
وذكرت هدية يوسف في حديثها قائلةً “إننا كامكونات التي تعيش في جغرفية الشمال السوري نقول بإننا شعوب روج آفا وشمال سوريا بكردها وعربها وسريانها وأشورها وتركمانها نقول بإن الدولة القومية الاستبدادية هي التي جلبت المآسي لهذه الشعوب وهي التي جعلت من كردستان وبيت النهرين وسوريا مركزاً للفوضى في الشرق الأوسط”.
وأكدت هدية يوسف” إننا سوف نعمل لأجل بناء نظام يدافع عن حقوق جميع المكونات الموجودة في الشمال السوري ونحمي حقوقهم وحرياتهم”.
وأنتهى الاجتماع بطرح بعض الاسئلة من الأهالي والمناقشة عليها.


المكتب الاعلامي للمجلس التأسيسي للنظام الفدرالي الديمقراطي لشمال سوريا.

عن fedrasyonrojava

شاهد أيضاً

فوزة يوسف : ما زال الخطر قائماً

  دار الحديث عن اتفاق على ثلاثة مواد بين الوفدين الأمريكي والتركي حول ما تسمى ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


*